رسالة مصرية ثقافية
مرحبا بك أخي الزائر نشكر زيارتك ونتمني انضمامك للمنتدي
زيارتك تسر إدارة المنتدي ومشاركتكك تسعدنا وتساهم معنا بارتفاع الثقافة العامة
بعض المنتديات الفرعية والموضوعات
لا يمكنك الإطلاع عليها إلا بعد التسجيل كعضو في المنتدي

رسالة مصرية ثقافية

ثقافية - علمية - دينية - تربوية
 
الرئيسيةرسالة مصريةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 المشاتل وطرق إكثار النباتات

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مصراوي
عضو فعال
عضو فعال
avatar

عدد المساهمات : 762
تاريخ التسجيل : 28/08/2010
العمر : 39

مُساهمةموضوع: المشاتل وطرق إكثار النباتات   الثلاثاء 7 ديسمبر 2010 - 1:48

المشتل
المشتل عبارة عن قطعة ارض مخصصة لاكثار ورعاية شتلات المختلفه الصغيرة حتى تصبح صالحة للنقل الى المكان المستديم وتزود المشاتل
عادة بالوسائل التي تسهل اجراء هذه العمليات
وللمشاتل اهمية كبيرة لانها الاساس في توفير شتلات سليمه خالية من الامراض المختلفه والحشرات الضارة .مطابقة للصنف باعداد كبيرة اضافة الى قيامها بادخال اصناف جديدة من نباتات الفاكهه او الزينه او الخضر ونشر زراعتها وهناك انواع عديدة من
المشاتل
[size=21]منها
المشاتل المتخصصة
وهي
المشاتل
التي تتخصص بانتاج نوع معين من النباتات مثل نباتات الزينه او الفاكهه او الخضر
المشاتل المختلطة
وهي
المشاتل
التي تقوم بانتاج اكثر من نوع واحد من النباتات مثل انتاجها لشتلات الزينه والفاكهه والخضر
الشروط الواجب توفرها عند انشاء المشتل
اولا الموقع
يراعى عند انتخاب الموقع مايلي
1- ان يكون قريب من طرق المواصلات لتسهيل نقل الشتلات والطعوم المواد الاخرى التي يحتاجها صاحب المشتل مثل الاسمدة والسنادين وغيرها
2- ان يكون قريب من مصادر تسويق وتصريف الشتلات كان يكون قريب من مناطق زراعة اشجار الفاكهه او المناطق السكنية
3- ان يكون بعيدا عن البساتين المهملة والمصابة لمنع العدوى بالامراض والحشرات
4- ان يكون قريبا من مصادر الطمي لتعويض مايفقده من التربة سنويا عند قلع شتلات الفاكهه المستديمة مع التربة حول الجذور
ثانيا التربة
تفضل التربة الخصبه الخاليه من الاملاح غير الغدقه ذات القوام المتوسط ويشترط ان تكون خالية من جذور الاشجار والنباتات الاخرى وكذلك الادغال الضارة .كما يجب ان تكون عميقه لاتوجد فيها مناطق صماء على اعماق قليله جيدة الصرف على ان لايقل ارتفاع مستوى الماء الارضي فيها عن 1.5 متر على مدار السنه .ويفضل ان يقاس تركيز ايون الهيدروجين (PH) لمستخلص محلول التربة وتعديله بحيث يكون ملائما بنمو الشتلات المختلفه فمثلا يفضل زراعة شتلات الفاكهه مستديمة الخضرة في PH مقدار 6.5
ثالثا مدى توفر مياه الري
يجب توفير مياه الري وبكميات كافية على مدار السنه ويشترط ان تكون المياه المستعملة للري خالية من الاملاح .غير عسرة حيث يؤدي استعمال المياه العسرة الى رفع تركيز ايون الهيدروجين في التربة ويفضل استعمال مياه الانهار او مياه الشرب للري .وفي حالة استعمال الري الرذاذي يفضل عمل احواض لاستقبال المياه وتنقيتها من الشوائب قبل ضخها في انابيب الري الرذاذي .ولتجنب الشحة في مياه الري يفضل حفر ابار او عمل احواض كبيرة تخزن فيها المياه لحين الحاجة اليها خاصة قرب الاماكن التي تزرع فيها الشتلات التي تحتاج الى عناية مستمرة وتتاثر بالعطش .مثل الظلل الخشبيه والبيوت الزجاجية


5-دراسة الناحية الاقتصادية
ويتطلب ذلك دراسة حالة السوق .وهل ان الانواع التي ستكثر ستلاقي اقبالا عليها في السوق .وهل ان الاسعار السائدة ملائمة من الناحية الاقتصادية وايضا زراعة المشتل باحسن كثافه
بعد الانتهاء من انتخاب الموقع وتحديده يفضل زراعة مصدات الرياح حول المشتل من الاثار الضارة للرياح والاتربة ويراعى عند انتخاب الاشجار المستخدمة كمصدات رياح مايلي
1- ان تكون سريعة النمو
2- ان تكون مستديمة الخضرة وجيدة التفرع
3- ان تنمو جذورها بصورة متعمقه ورأسية في التربة
4- ان لاتصاب بالامراض والحشرات بسهولة
ومن افضل مصدات الرياح التي يمكن استعمالها هي اشجار الكازورينا والسرو
اا اقسام المشتل فيفضل ان يقسم الى مايلي
اولا وحدة للاكثار
وتضم كافة منشات المشتل المستعملة في اكثار النباتات بالطرق الخضرية او الجنسية مثل البيوت الزجاجية والظلل الخشبيه والبيوت البلاستيكية والاحواض المدفأه والباردة وغيرها من منشأت المشتل الاخرى
ثانيا وحدة الخدمات
وتضم هذه الوحدة غرف الادارة .وغرف الخزن اماكن ايواء العجلات والساحبات وغيرها من المكائن
ويمكن تقسيم اعمال المشتل الى مايلي
1- اكثار النباتات بالطرق الجنسية 0البذور) او بالطرق الخضرية
2- تنمية النباتات الصغيرة الى احجام ملائمة للتسويق
دورة المشتل
وهي النظام الذي يتبع في المشتل لتعاقب زراعة الشتلات المختلفه لتحقيق الاغراض التالية
1- المحافظة على منسوب سطح التربة وعدم انخفاضه في قسم عن الاخر .فعلى سبيل المثال يتم قلع نباتات المستديمة الخضرة من الارض بجزء من التربة حول جذورها ,فعند قلع الاف من هذه النباتات من جزء معين من ارض المشتل يتم رفع كميات هائلة من التربة معها .وعند توالي زراعة مثل هذه النباتات لابد ان ينخفض سطح التربة كثيرا وتضعف وتتأثر خواصها .فلا بد والحالة هذة من تغير زراعتها بأتواع اخرى لاتقلع مع الطينه وهكذا حتى يتسنى تعلية سطح التربة مرة اخرى بتربة جديدة
2- المحافظه على خصوبة التربة وعدم اجهادها ,مع المحافظه على الخواص الفيزيائية والكيميائيه الجيدة للتربة والتخلص مما قد تتركه بعض النباتات من أثار ضارة او سامه على جزء من ارض المشتل ,اضافة الى ذلك فان ادخال المحاصيل في دورة المشتل يحافظ على خصوبة التربة فهي من جهه غير مجهدة للتربة ومن جهه اخرى تعمل على تحسين صفات التربة الطبيعيه وبالتالي للحصول على التوازن بين العناصر الغذائية فيها نتيجه للتفاوت احتياجات
النبات
المتعاقبه في الدورة من العناصر الغذائيه المختلفه ,
3- أماكن انتاج شتلات أي نوع من المجموعتين المستديمة الخضرة والمتساقطة الاوراق عدا اعوام متتالية دون توقف
4- عدم تفشي الامراض والحشرات في الشتلات ذات النوع الواحد حيث يصاب عادة النوع الواحد من النباتات بافات وامراض معينه في حالة تكرار الزراعه بنوع واحد ولعدة سنوات يؤدي الى استيطان هذه الامراض والافات في تلك القطعه من ارض المشتل المزروع بها
5- تنظيم الاعمال الفنيه بحيث يمكن توزيعها طوال السنه بدلا من تجميعها في موسم واحد حيث يمكن التفرغ لها واتقانها
النقاط الواجب مراعاتها عند تصميم دورة زراعية لانتاج اكثر من نوع نباتي
1- تحديد انواع النباتات واصنافها المراد انتاجها والكميات المطلوبة من كل صنف لامكان تحديد المساحات اللازمه
2- تسهيل عمليات الخدمة والعناية بالنباتات لذلك يفضل ان تكون النباتات المتشابهه في احتياجاتها قريبه من بعضها البعض
3- يفضل ادخال المحاصيل البقولية في الدورة على ان تقع في الدورة عقب قلع النباتات المتساقطه الاوراق ولمدة موسم واحد او موسمين
منشأت المشتل المستعمله للاكثار
هنالك انواع عديدة من المنشأت التي يمكن استعمالها لاكثار النباتات مثل البيوت الزجاجية,البيوت البلاستيكية ,الظلل ,الاحواض الباردة والمدفأه ,ويجب ان يحتوي المشتل على واحد من المنشأت التي ذكرت سابقا على الاقل ,اما
المشاتل
النموذجية فيجب ان تتوفر فيها المنشأت المتطلبات التالية
1- اماكن السيطرة على الظروف البيئية مثل البيوت الزجاجية ,المراقد المدفأه ,والتي من الممكن استعمالها لزراعة العقل او انبات البذور
2- اااماكن تستعمل لغرض اقلمة النباتات وحماية النباتات الصغيرة من اضرار ارتفاع درجات الحرارة مثل الظلل ,او اماكن تستعمل لغرض حماية الشتلات الصغيرة من اضرار انخفاض درجات الحرارة مثل البيوت البلاستيكية
وفيما يلي وصف موجز لاهم المنشات المستعملة في
المشاتل
[size=21]اولا البيوت الزجاجية
البيت الزجاجي عبارة عن هيكل من الحديد ,الالمنيوم او الخشب المغطى بمادة نفاذه للضوء مثل الزجاج او الfibeer glass يزود عادة باجهزة ومعدات يمكن بواسطتها التحكم بالظروف البيئية بداخله مثل اجهزة التبريد والتدفئه والانارة


توجد انواع عديدة من البيوت الزجاجية منها
1- البيوت الزجاجية الملحقه بالمباني Leam to Construction
ينحدرسقف هذا النوع من البيوت باتجاه واحد وتبنى بجانب المباني عادة ويكون اتجاهها من الشرق الى الغرب وانحدار السقف يكون للجهه الجنوبية وذلك للسماح بنفاذ اكبر كمية من اشعة الشمس
2- البيوت الزجاجية ذات الجمالون المتعادل Even spam houses
ينحدر السقف في هذا النوع من البيوت بالتساوي نحو الاتجاهين وتكون حافه السقف فوق مركز البيت واتجاه البيت يكون من الشمال الى الجنوب للاستفادة القصوى من اشعة الشمس
3- البيوت الزجاجية القنطرية Uneven –spam houses
ينحدر ثلاثة ارباع السقف في هذا النوع من البيوت في اتجاه واحد يكون عادة نحو الجنوب اما الربع الباقي فينحدر نحو الشمال ,الانحدار الجنوبي يسمح بتعريض مناسب لاشعة الشمس اما الربع الاخر فيضمن تهوية جيدة ,فيكون اتجاه هذا النوع من البيوت من الشرق الى الغرب
وينحصر استعمال البيوت الزجاجية في مجال اكثار النباتات الاتية
1- زراعة البذور او العقل او الاجزاء النباتية الاخرى التي تستعمل في الاكثار والتي يحتاج انباتها او تجذيرها او نموها الى عوامل بيئيه خاصة من حرارة ورطوبه وضوء
2- زراعة البذور في غير مواعيدها الطبيعية وذلك لامكانية التحكم في الظروف البيئية داخل البيوت الزجاجية
3- تستعمل لنمو البادرات والشتلات في مراحل نموها الاولى خاصة اذا كانت تلك البادرات تحتاج الى عوامل بيئية خاصة
ويفضل ان تزود البيوت الزجاجية الملحقه بالمشاتل بعدد من احواض الاكثار حيث تترك هذه الاحواض مفتوحة او تغطى بالبلاستك او الزجاج وذلك لتوفير رطوبة عالية لاستعمالها في تجذير انواع معينه من العقل الورقيه التي قد لاتلائمها الرطوبة الموجودة داخل البيت الزجاجي
الظلل Lathheuses
عبارة عن اماكن يكون داخلها نصف مظلل الهدف الرئيسي من انشائها هو حماية النباتات المزروعه في اوعية من اضرار ارتفاع درجات الحرارة في الصيف ,ولها استعمالات عديدة اخرى في مجال اكثار النباتات مثل تفريد الشتلات الصغيرة ,زراعة نباتات الامهات والنباتات الغضة التي تحتاج الى ظل ,زراعة بذور بعض النباتات التي تتضرر ادارتها من اشعه الشمس المباشرة صيفا ,وتختلف المواد التي يصنع منها هيكل الظلة ,فقد يصنع من الخشب وهو السائد او من اعمدة الالمنيوم او من اعمدة الكونكريتية ,وعند عمل الهيكل من الخشب تستعمل مصاطب خشبيه وبعرض 5سم حيث يمكن التحكم بالظل الممكن توفيره داخل الظلل مابين ثلث الى ثلثين عن طريق تحديد المسافه بين مسطرة واخرى ,اما عند استعمال الاعمدة الكونكريتية لعمل الهيكل فيتم وضع الاعمدة في الجوانب في خطوط تبعد عن بعضها البعض بمقدار 4-6 متر ,ثم تمرر اسلاك معدنية باقطار معينه فوق الاعمدة الكونكريتية وتغطى بعد ذلك بنوع من البولي اثيلين الملون والذي يعرف saran وتوجد انواع عديدة منه تختلف في نسبة الظل الذي توفره وتتراوح هذه النسبة بين 25-75%
ويمكن تحوير الظلة الى بيت بلاستيكي شتاء وذلك بتغطيتها بالبلاستك الشفاف حيث يمكن الاستفادة منها في حماية الشتلات الصغيرة من اضرار انخفاض درجات الحرارة شتاء
ولغرض توفير مياه الري داخل الظله يفضل ان يلحق بها احواض بابعاد مناسبه ,ويتم الري داخل الظله اما يدويا او اليا وهناك ظلل حديثه يتوفر فيها نظام للري الرذاذي
البيوت البلاستيكية Plastic-covered green houses
هيكلها من الحديد او الخشب او الالمنيوم ,وهي تشبه البيوت الزجاجية ,الا ان الجوانب والسقف يغطى بالبلاستك بدلا من الزجاج ,ويستعمل البولي اثيلين على نطاق واسع بسبب رخص ثمنه وسهولة استعماله ومن عيوب قصر مدة اندثاره ,حيث يجب استبداله بعد سنه او سنتين من استعماله
تستعمل البيوت البلاستيكية بحفظ النباتات المزروعه في اوعية من اضرار انخفاض درجات الحرارة في فصل الشتاء كما يمكن استعمالها لانتاج دايات بعض محاصيل الخضر الصيفية بصورة مبكرة
وفي فصل الصيف يمكن تغطية البيت البلاستيكي بقماش اسمر او ملون لتوفير الظل بداخله ,وتبريده باستعمال مبردات الهواء حيث يستعمل في هذه الحالة للمحافظة على النباتات التي تحتاج الى درجات حرارة مرتفعه مع رطوبة عاليه نسبيا
المراقد الباردة Cold beds
تستعمل هذه المراقد في المناطق ذات الشتاء الدافى وتزرع فيها البذور او العقل مبكرا في الربيع وقد تستعمل ايضا لاقلمة الشتلات ,وتكون اما مراقد مؤقته تعمل من الخشب او مراقد دائمية تعمل من السمنت , تتكون ابسط انواعها من لوحين من الخشب بسمك 5,2 سم وارتفاع 40-50 سم يوضع اللوحان متقابلان على الارض ويدفن اسفلها في التربة يكون اتجاه اللوحين من الشرق الى الغرب بحيث تكون واجهه المرقد مائلة الى الجهه الجنوبية وذلك بعمل الجدار الشمالي باارتفاع 10-15 سم اعلى من الجدار الجنوبي يعمل لها غطاء من الزجاج يرفع بمفاصل ويفتح في النهار جزئيا ويغلق اثناء الليل , ويمكن الاستعاضة عن الغطاء الزجاجي بقطعه من البلاستك الشفاف , تعمل هذه المراقد بعرض 180سم اما الطول فيكون حسب الحاجة وتوضع عادة في جنوب المباني
المراقد الدافئة Hotbeds
تعمل هذه الاحواض من الطابوق او السمنت الشائع ان تبنى فوق سطح التربة على شكل حوض مستطيل يمتد من الشرق الى الغرب وتكون الجهه الجنوبية منخفضة بمقدار 10-15سم عن الجهه الشمالية لافساح المجال الى اكبر نسبة من ضوء الشمس لدخول الى الحوض ولتسهيل انحدار ماء المطر ,اما عرض المرقد فالمفضل ان يكون 100سم في ظروف قطرنا العراق , توضع في قعر المرقد طبقه خفيفه من الحصى , تدفأ هذه المراقد بعدة طرق منها الماء الساخن , بخار الماء , الكهرباء او السماد الحيواني غير المتحلل , وتعتبر الطريقه الاخيرة من ابسط الطرق واقلها كلفه ويطلق عليها عادة بالتدفئه البيولوجية وتتم باستعمال السماد الحيواني المتخمر الجديد ,حيث توضع فرشه منه سمكها 20-30سم تسوى جيدا ثم ترش بالماء ليساعد على تحلل السماد والذي بدوره يؤدي الى اعطاء حرارة مناسبة داخل المرقد تساعد على تدفئته ومن ثم تضاف طبقه من الرمل والدمل حرارة بنسبة 1:1 وبعمق 15-20سم وتسوى جيدا , تتم زراعة البذور او العقل بعد 2-4 ايام من وضع طبقة الرمل والدمل
سنادين والاوعية المستعملة في اكثار وتنمية النباتات

تمتاز النباتات المزروعه في السنادين او الاوعية بسهولة السيطرة عليها مقارنة بتلك المزروعه في الحقل , لذلك فان نمو وبقاء هذه النباتات يعتمد بالدرجة الاساس على مهارة صاحب المشتل ومدى العناية بها , تستعمل الاوعية غالبا للشتلات البذرية وكذلك الشتلات المكثرة خضريا . ويفضل استعمل الاوعية لزراعة الشتلات المطعمه نظرا لحاجتها الى عناية مستمرة اضافة الى قلة تكاليفه

يجب ان تصمم الاوعية بطريقه تجعلها تاخذ مكانا صغيرا عند وضعها في الظلة او البيت الزجاجي اضافة الى سهولة تفريد النباتات الموجودة فيها , وتصنع الاوعية عادة من مواد متعددة اهمها الطين , بلاستك , البولي ايثيلين , بعض انواع المعادن , والالياف النباتية

هناك نوعين من الاوعية المستعملة في اكثار وتنمية النباتات هما

1- الاوعية التي تستعمل لعدة مرات مثل السنادين الفخارية والبلاستك والعلب المعدنية ويطلق عليها عادة الاوعية الثابته

2- الاوعية التي تستعمل لمرة واحدة والتي قد تتحلل عند زراعتها مع النبات
[size=21]مثل او Jiffy7 or 9 , الاوعية المصنوعه من ليف النخيل ,والتي قد لاتتحلل مثل الاكيايس المصنعه من البولي ايثيلين ,

الاوعية الثابتة

اولا السنادين الفخارية Clay post
اواني مصنوعه من الطين المفخور تصنع بااحجام مختلفه وتكون عادة دائرية رفيعة القاعدة لتسهيل عملية التفريغ ,وتستعمل لعدة مرات اذا لم تنكسر ,وعند استعمالها بصورة مستمرة ومتكررة لفترة طويلة تتجمع الاملاح في جدرانها, وتزال هذه الاملاح بنقع السنادين في الماء , ويمكن تعقيم السنادين والتخلص من الاملاح في ان واحد وذلك بتغطيسها في الماء على درجة حرارة من 60-80 درجة مئوية لمدة 24 ساعه حيث تموت معظم الفطريات والكائنات الضارة الاخرى في مثل هذه الدرجة , ثم تغسل السنادين في ماء جاري بعد ذلك تعتبر فتحات التصريف من الامور المهمه وذلك للتخلص من مياه الري الزائدة , وعادة تعمل فتحة تصريف واحدة في منتصف القعر للسنادين صغيرة الحجم , وعندما يكون قطر السندانة اكثر من 15 سم يجب ان يكون هناك من 3-5 فتحات تصريف في قعرها ,اما اذا كان القطر 25 سم فااكثر فتكون هناك حاجة الى زيادة عدد هذه الفتحات , حيث تعمل عدد من الفتحات الاضافيه على الجوانب القريبه من القعر
يجب تغطية هذه الفتحات بقطع من الفخار او الحصى قبل ملىء السنادين , وتوضع السنادين الكبيرة على طبقه من الحصى المكسر وذلك لتسهيل عملية الصرف حيث ان وضعها على التربة مباشرة قد يؤدي الى غلق فتحات التصريف واعاقة عملية الصرف
ويمكن ترك السنادين الصغيرة القطر من 8-13سم بدون تغطية فتحة التصريف على شرط ان توضع على طبقه من الرمل لتسهيل عملية الصرف , ويمكن كذلك فرش طبقه خفيفة من الرمل الرطب على طبقه من البولي ايثيلين ووضع السنادين عليها وفي هذه الحالة يرتفع الماء للنباتات المزروعه في السنادين بواسطه الخاصية الشعرية . تمتاز السنادين الفخارية بالمسامية الموجودة في جدرانها مما يسمح لجزء من المياه والهواء بالتحرك خلالها وتعتبر هذه الميزة جيدة بالمقارنة مع السنادين المصنوعه من البلاستك او المعادن , كذلك فان رخص ثمنها يجعلها مفضله اكثر ويعاب عليها ثقلها خاصة بعد ان تملىء بالوسط ويزرع فيها
النبات

ثانيا السنادين البلاستيكية Plastic pots

تصنع هذه السنادين من البلاستك باحجام واشكال مختلفه منها الاسطوانية , المربعه ..........الخ , ونظرا لكونها غير مسامية لذا يجب ان يتوفر فيها عدة فتحات للتصريف , هنالك انواع تنكسر بسهولة لذلك يجب ان تعامل بعناية عند تداولها وملئها بالوسط وزراعتها
لايمكن تعقيمها بالبخار نظرا لتضررها منها , ويمكن تعقيمها بتغطيسها بالماء على درجة حرارة 70 درجة مئوية لمدة ثلاث دقائق

ثالثا العلب المعدنية Motal cane

تصنع عادة من مواد مختلفه كالالمنيوم , النحاس ,الحديد غير القابل للصدأ , يمكن استعمالها لعدة مرات , خفيفة الوزن , يمكن نقلها وتداولها بسهولة دون خوف عليها من الكسر كما هي الحال في السنادين الفخارية . تصنع باحجام مختلفه , وتبدأ عادة من 4.5 لتر فأكثر وتزود بعدد فتحات للتصريف
ويمكن استعمال العلب المعدنية العادية بعد ان يتم عمل عدد الفتحات في قعرها , من عيوبها سخونة الترب الموجودة بداخلها اكثر من اللازم مما قد يسبب ضررا للمجموعه الجذرية , لذلك ينصح بوضعها في اماكن مظللة دائما

الاوعية التي تستعمل مرة واحدة


1- معقم وخالي من البذور الحشائش والادغال وكذلك الحشرات والامراض المختلفة

اولا الاكياس البلاستيكية Poly ethylene

عبارة عن اكياس صغيرة يتراوح طولها من 20-30سم توجد بالوان مختلفه , تصنع من البولي ايثيلين . توجد عدة فتحات في الثلث الاسفل منها لغرض تصريف المياه الزائدة
تزرع فيها الشتلات البذرية بمعدل شتله لكل كيس او توضع فيها عقلة واحدة من عقل
النبات
[size=21]سهلة التجذير . عند ملىء هذه الاكياس يمكن ترتيبها بحيث تكون على شكل بلوكات بطول 2م وعرض 2م وذلك لتسهيل عملية الري والخدمة . ولقد وجد من خلال التجارب ان درجة حرارة الوسط داخل الاكياس المعرضة الى الشمس في الصيف قد تصل الى 45 درجة مئوية . ميزة هذه الاكياس انه يمكن خزنها لفترة طويلة كما انها لاتاخذ حيزا كبيرا وبسهولة ملئها بالوسط وزراعتها

ثانيا السنادين المصنوعة من الالياف المضغوطة

عبارة عن اوعية باحجام صغيرة يتراوح قطرها من 5-10سم دائرية او مربعة الشكل تصنع من البيت , الالياف الخشبية وقد يضاف اليها بعض الاسمدة تستعمل عادة لزراعة البذور او الشتلات الصغيرة بعد تفريدها , ويمكن لجذور النباتات المزروعه فيها ان تخترق جدرانها بسهولة تحت الظروف الرطبة
يجب ترك مسافه بحدود 2سم من الحافه بعد ملئها بالوسط لغرض تسهيل تداولها , تتوفر ايضا على شكل مجاميع تتكون من 6-12 قطعة توضع من
النبات
المزروع فيها في التربة حيث تتحلل وتكون كمصدر لتسميدالنبات النامي

ثالثا اقراص Jiffy7

عبارة عن قوالب مضغوطة مصنوعه من بقايا نباتات خاصة محفوظه في شبكة دقيقه , عند وضع هذه القطعة في الماء فانها تمتصه وتتمدد الى حجمها الطبيعي . تستخدم هذه الاوعية في اكثار الناتات على نطاق واسع , حيث تزرع فيها البذور مباشرة او تزرع على شكل داية ثم تفرد وتنقل بعد انباتها الى اقراص jiffy7 , تمتاز هذه الاقراص بخلوها من المسببات المرضية سواء الفطرية او البكتيرية , ظهر بالتحليل بقايا النباتات المصنوع منها jiffy7 ان محتواها من العناصر الغذائية كان كما يلي
النتروجين 0.8-1%
الفسفور من 80-100 ملغم /100غم من الوزن الجاف
البوتاسيوم من 220-250 ملغم /100غم من الوزن الجاف

الاوساط المستعملة في تنمية واكثار النباتات

توجد اوساط عديدة تستعمل في التكاثر ونمو النباتات المزروعه في الاوعية , وتستعمل هذه الاوساط في زراعة البذور العقل والنباتات , وهنالك عدد من الشروط يجب توفرها في هذه الاوساط منها
1- ان يكون الوسط مساميا بدرجة كافية وبذلك يكون جيد التهوية والصرف
2- ان يكون خاليا من المسببات المرضية المختلفه وبذور الادغال والحشائش الضارة
3- ان يكون الوسط متماسكا حيث لايسمح للبذور او العقل او النباتات بالتحرك بعد الزراعه كما يجب ان لا يتغير حجمه كثيرا سواء اكان رطبا او جافا وانكماش الوسط بعد جفافه يعتبر صفه غير مرغوبة فيها
4- ان يكون تركيز ايون الهيدروجين (PH) ملائم لنمو النباتات

وهنالك نقاط اخرى يجب اخذها بنظر الاعتبار عند اختيار الوسط او الخلطة منها

1- كلفة الوسط ومدى توفره محليا
2- مدى ثبات الوسط اثناء الخزن والاستعمال والتحضير
3- ثبات الوسط كيمياويا

ومن الاوساط المستعملة اولا

الرمل
عبارة عن حبيبات صغيرة يتراوح قطرها من 0.005-2ملم , تكونت نتيجة لتحلل الصخور المختلفة بواسطة عوامل التعرية . ويتوقف التركيب المعدني لهذه الحبيبات على نوع الصخر وعموما تستعمل الرمل الناتج من صخور الكوارتز في اغراض التكاثر فيتركب اساسا من مركبات السليكا , ويعتبر الرمل من اثقل اوساط التكاثر
يستعمل الرمل عادة بعد خلطه من البيتموس بهدف تغيير الصفات الفيزياويه للاخير مثل الكثافه الظاهرية وقابلية حفظ الماء , ومن اهم النقاط التي يجب اخذها بنظر الاعتبار عند استعمال الرمل مع الاوساط الاخرى هو ضرورة خلوه من الكاربونات
حيث تسبب هذه رفع تركيز ايون الهيدروجين في الوسط بدرجة كبيرة مما يؤثر على شكل ومعدل جاهزية النتروجين

ثانيا الزميج
يعني بالزميج بالتربه التي تتكون من اجزاء متناسبة من الرمل والغرين والطين والحاوية على دبال بنسبة 2-7% ويمكن الحصول على المزيج من ضفاف الانهار , ويعتبر الزميج من المكونات الرئيسية من مخالط التربة المستعملة في الاوعية لزراعة البذور حيث يعطي بناء جيد للوسط

ثالثا البيت Peat
يستعمل البيت على نطاق واسع في تحضير الاوساط الخالية من التربة كما يستعمل استعماله لوحدهاو بخلطه مع مواد اخرى . في حالته الخام فان محتواه من العناصر الغذائية الاساسية اللازمة لنمو
النبات
يكون قليلا
يتكون البيت – من التحلل الجزئي لبقايل الناتات النامية في مناطق غزيرة الامطار , مرتفعة الرطوبة الجوية ذات درجات الحرارة المنخفضة صيفا تحت ظروف الحامضية الغدقة وبغياب العناصر الغذائية فان الاحياء المجهرية التي تقوم بتحليل البقايا النباتية تقل فعاليتها بدرجة كبيرة ويحصل تحلل جزئي لانسجة النباتات الميتة . الاختلافات الموجودة بين انواع البيت المختلفه ترجع بدرجة رئيسية الى اختلاف المواقع والانواع النباتية التي يتكون منها البيت اضافة الى درجة التحلل والمحتوى من العناصر الغذائية
ان وجود البيت في الوسط يعمل على تكيفه , حيث يساعد في تهوية الوسط كما ينظم قابليته على الاحتفاظ بالماء ومن ميزاته
1- ذا نسجة متجانسة بدرجة كبيرة

ويباع البيت الذي يستعمل في الخلطات على شكل بالات وبشكل مجزء , ويجب ان يكون ذا قوام ليفي او محبب متحلل جزئيا ولا يجب ان يكون بشكل مسحوق , وعند خزنه يجب ان يحفظ نظيفا داخل اكياس تبعده عن التلوث بالمسببات المرضية والحشرية وبذور الادغال
وتوجد انواع عديدة من البيت هي

1-البيت موس Peat Moss
2-البيت هيومس Peat Humus
سفاجنم موس Sphagnum Moss
سفاجنم موس بيت Sphagnum Moss Peat

وهو عبارة عن البقايا النباتية الجافة للفضلات الحديثةاو الاجزاء الحية لنباتات المستنقعات الحامضية والتي تعود الى جنس Sphagnum المادة خفيفة الوزن , له قابلية عالية جدا للاحتفاظ بالماء , حيث يمكن ان يمتص 10-20 مرة او اكثر من وزنه ماء له PH 3.5 -4 , ويحتوي على بعض العناصر المغذية المعدنية وبمرور الوقت يستلزم اضافة المغذيات الى الوسط
وجد ان هذا الوسط صالح جدا للانبات البذور حيث يحتوي على مواد مضادة للفطريات Fungistatic وهي تفسر قابليته في تثبيط مرض ذبول البادرات Damping-off عند انبات البذور فيه


الفيرميكيولايت Vermiculite
وهو من مصادر المياه التي تتوسع كثيرا عند تسخينها تتكون من سليكات المغنيسيوم والالمنيوم والحديد المائية , بعد تعريضه للحرارة يصبح خفيف جدا من 90-150 كغم / م3 له PH متعادل لايذوب في الماء ويمكنه ان يمتص كميات كبيرة من الماء , وله قابلية تبادل للايونات الموجبة عالية وبذلك يمكن ان يحتفظ بالمغذيات ليطلقها لاحقا , يحتوي هذا الوسط على كميات كافية من المغنسيوم والبوتاسيوم ولكن يستلزم اضافة للمغذيات الاخرى

يقسم الفيرميكيلايت وفقا لحجم حبيباته الى عدة درجات , ويستخدم الذي قطر جزيئاته 0.75-1 ملم في انبات البذور اما التي قطرها 1-2 ملم فتستخدم في مجال البستني


البيرليت Perlite

مادة بيضاء رمادية من اصل بركاني قطر جزيئاتها 1.6-3ملم , يحتفظ من 3-4 امثال وزنه ماء ال PH له 6-8 , ليس له القدرة على تبادل الايونات الموجبة مثل الفيرميكيولايت ولا يحتوي على عناصر غذائية لكنه اكثر فائدة في زيادة التهوية في المخلوط

نشارة القلف والخشب

يمكن استعمال هذه المواد في تحضير الاوساط بعد خلطها مع اوساط اخرى ومن عيوبها
1- ظهور اعراض نقص النتروجين على النباتات النامية فيها
2- انتاج مواد سامة للنباتات عند اخذها من سيقان انواع نباتية اخرى معينه مثل سيقان اشجار البلوط والارز وتشمل تلك المواد الاصماغ والتربينات والتانينات

ان سحق نشارة الخشب مع تبليلها وجمعها بشكل اكوام لمدة لاتقل عن 12 اسبوع ادى الى انخفاض محتواها من الزيوت الطيارة

الصوف الصخري Rock Wool

وهو بيئة شائعة الاستخدام في تنمية النباتا وخاصة في امريكا واستراليا تتكون من خليط من 60% كرانيت و20% فحم حجري و20% حجر جيري , تصهر جميها على درجة حرارة مرتفعة مما ينتج عنه تكوين الياف عادة تكبس بشكل قوالب مع اضافة مادة ماسكة يستخدم هذا الوسط في مخاليط مع البيت موس ويمكن ان يحفظ كميات وافية من الماء والاوكسجين

البيومس Pumice
يتكون من ثاني اوكسيد السيليكون واوكسيد الالمنيوم مع كميات قليلة من الحديد والكالسيوم والمغنيسيوم والصوديوم بهيئة اكاسيد ان اضافتة الى وسط التجذير يعمل على زيادة التهوية والبزل ويمكن استخدامة بشكل منفرد وسطا للزراعة

الطين المحروق Calcined clay

حبيبات طين مسخنه على درجات حرارة مرتفعة حتى تصبح صلبة ومقاومة للكسر تضاف كاحد مكونات بيئة التجذير حيث تحسن من صفات التهوية وصرف الماء حول منطقة الجذور وهي ذات تاثير مبسط على حموضة الوسط الداخل في تركيبه يضاف هذا المكون بنسبة 10-15% الى مكونات البيئه الخاصة بانتاج الزهور , ويمكن الاستعاضة عن هذه البيئة تماما باستخدام بقايا الاصص الفخارية وكسر الشقف حيث تجرش وتكسر ناعما على شكل حبيبات صغيرة يمكن خلطها مع بيئات التجذير وانتاج الازهار

الكتل البلاستيكية الاصطناعية Synthetic plastic aggregates
تستعمل بديلا للرمل او البرليت , ان الرقائق البوليستيرينية الممتدة Expanded polysty renefoam تعمل على تحسين التهوية والبزل وتخفض من الكثافة الكتلية وهي محايدة لاتمتص الماء ولا تتفسخ



اللهم انت ربي لااله الا انت خلقتني وانا عبدك وانا على عهدك ووعدك مااستطعت .اعوذ بك من شر ماصنعت ابوء لك بنعمتك علي ماابوء بذنبي فاغفر لي فانه لايغفر الذنوب الا انت
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
المشاتل وطرق إكثار النباتات
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
رسالة مصرية ثقافية :: علم الزراعة والإنتاج الزراعي :: بساتين ( خضر - محاصيل - فاكهة)-
انتقل الى: