رسالة مصرية ثقافية
مرحبا بك أخي الزائر نشكر زيارتك ونتمني انضمامك للمنتدي
زيارتك تسر إدارة المنتدي ومشاركتكك تسعدنا وتساهم معنا بارتفاع الثقافة العامة
بعض المنتديات الفرعية والموضوعات
لا يمكنك الإطلاع عليها إلا بعد التسجيل كعضو في المنتدي

رسالة مصرية ثقافية

ثقافية - علمية - دينية - تربوية
 
الرئيسيةرسالة مصريةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 جدول شهري لصيانة النخيل

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مصراوي
عضو فعال
عضو فعال
avatar

عدد المساهمات : 762
تاريخ التسجيل : 28/08/2010
العمر : 39

مُساهمةموضوع: جدول شهري لصيانة النخيل   الأربعاء 6 نوفمبر 2013 - 12:37

صيانة النخيل
شهر يناير
الإسبوع الأول عزيق سطح التربة
الإسبوع الثاني سماد يوريا 1.5 للنخلة
الإسبوع الثالث تنظيف الفحول من الأشواك والسعف الجاف
الإسبوع الرابع مكافحة حشرة النخيل القشرية مع بداية ظهور الطلع
شهر فبراير
الإسبوع الأول البدء في تجميع الطلع الذكري الناضج
الإسبوع الثاني عزيق سطح التربة
الإسبوع الثالث مكافحة سوسة النخيل لانتشارها في هذه الفترة
الإسبوع الرابع
شهر مارس
الإسبوع الأول التسميد بسماد مركب 28:14:14 بمعدل 1.5 ك للنخلة
الإسبوع الثاني التلقيح اليدوي (6-24 شمروخ ذكري في كل طلع أنثوي طبقا للصنف)
الإسبوع الثالث مكافحة خنفساء الطلع والحميرة (دودة البلح الصغري) بعد إسبوعين من عملية التليقح وتكرر مرة أخري بعد إسبوعين من الرشة الأولي
الإسبوع الرابع
شهر إبريل
الإسبوع الأول عزيق سطح التربة
الإسبوع الثاني "قطع عاذوق النخيل الذي ينمو متأخرا والقريبة من قلب النخلة والضعيفة ويترك 6-8 عاذوق علي النخلة الواحدة
ووضع كل عازوق نخلة علي سعفة وتوجيهه علي النخلة "
الإسبوع الثالث خلع الفسائل الجيدة عن الأمهات (3-4 سنوات)
الإسبوع الرابع مكافحة وقائية للعنكبوت متابعة مكافحة الحميرة ودوباس النخيل (نطاط أوراق النخيل) وسوسة النخيل
شهر مايو
الإسبوع الأول استمرار التلقيح للأصناف المتأخرة
الإسبوع الثاني تخليص العاذوق من السعف ووضع كل عاذزق علي سعفة
الإسبوع الثالث الرشة الثانية للعنكبوت مع استمرار مكافحة الدوباس والحميرة إن وجدت
الإسبوع الرابع الاستمرار في قلع الفسائل كما سبق
شهر يونيو
الإسبوع الأول إضافة سماد اليوريا بمعدل 1 للنخلة
الإسبوع الثاني تقويس العاذوق للأصناف التي المبكرة مع بداية تلوين الثمرة
الإسبوع الثالث تكيس الأصناف المبكرة
الإسبوع الرابع
شهر يوليو
الإسبوع الأول استكمال عملية التقويس
الإسبوع الثاني تقليم السعف الجاف
الإسبوع الثالث تكييس العاذوق بالأكياس المشبكة
الإسبوع الرابع جني الثمار المبكرة
شهر اغسطس
الإسبوع الأول جني الثمار
الإسبوع الثاني تجفيف وحفظ الثمار
الإسبوع الثالث خلع الفسائل الجيدة وتعفير منطقة القطع بميدات فطرية ورش الفسائل بالمبيدات الحشرية الوقائية للوقاية من الإصابة بسوسة النخيل الحمراء
الإسبوع الرابع
شهر سبتمبر
الإسبوع الأول عزيق وتقليب سطح التربة وإزالة الحشائش
الإسبوع الثاني الاستمرار في جني الثمار
الإسبوع الثالث الاستمرار بخلع وزراعة الفسائل
الإسبوع الرابع
شهر اكتوبر
الإسبوع الأول الاستمرار في الجني للأصناف المتاخرة
الإسبوع الثاني الاستمرار بخلع وزراعة الفسائل
الإسبوع الثالث مكافحة الدوباس خلال هذا الشهر وشهر نوفمبر (نهاية مرحلة الحوريات وقبل الحشرة الكاملة) وقبل تكون العفن الأسود علي السعف
الإسبوع الرابع
شهر نوفمبر
الإسبوع الأول قطع السعف اليابسوبقايا العاذوق وأغلفة الطلع وإزالة الرواكيب
الإسبوع الثاني إضافة سماد عضوي معامل حراريا بمعدل 5 كجم مع سماد يحتوي العناصر الصغري بمعدل 150 جم لكل نخلة
الإسبوع الثالث الاستمرار في مكافحة الدوباس والحميرة والسوسة الحمراء
الإسبوع الرابع مكافحة مرض تعفن النورات ويتم علي مرحلتين يفصل بينهما شهر
شهر ديسيمبر
الإسبوع الأول استكمال عملية إزالة السعف والتكريب بشكل مائل للخارج
الإسبوع الثاني استكمال إضافة السماد العضوي
الإسبوع الثالث استمرار المكافحة السابقة
الإسبوع الرابع التعسيب والعزيق لسطح التربة




الشهر
أهم عمليات خدمة أشجار النخيل

كانون الثاني
(يناير)
• الاستمرار بأجراء التكريب وقطع السعف اليابس مع جزء من السعف الأخضر ولدورين في الأقل للتخلص من إعداد كبيرة لبيوض حشرة الدوباس ، مع إزالة الأشواك من السعف لتسهيل عمليات خدمة النخيل اللاحقة .
• الاستمرار بتنظيف ارض البستان من الأدغال والمخلفات النباتية و حراثتها .
• جمع التربة حول قاعدة النخلة لغرض التثبيت وتشجيع اخراج الفسائل في السنوات العشر الاولى من الزراعة ،وفي حالة الري بالتنقيط يتم احاطة النخلة بأحواض تنتشر فيها المنقطات لضمان وصول الماء لجميع جهات النخلة .
• اجراء الرشة الثانية لمكافحة مرض خياس طلع النخيل وبأحد المبيدات الفطرية الموصى بها .
• يستمر أرواء النخيل حسب حاجة الاشجار .
شباط
(فبراير)
• الانتهاء من عمليات التكريب
• زراعة الفسائل للاصناف المرغوبة في المشاتل في المحافظات الجنوبية خصوصاً.
• مكافحة حشرة الارضة بأحد المبيدات الموصى بها ، ويمكن الاستدلال على الاصابة بوجود أنفاق داخل جريد السعف مسببة ضعف النخلة وموت الفسائل المزروعة حديثاً عند الاصابة الشديدة .
آذار
مارس • زراعة الفسائل للموسم الربيعي في البساتين حديثة الانشاء بعد تهيأة الحفر المناسبة لها مع ضرورة سقي الفسائل بعد الزراعة مباشرة اما مسافات الزراعة البينية التي تزرع تحتها اشجار الحمضيات فهي 10×10م .
• البدء بزراعة فسائل بديلة عن لبفسائل الفاشلة التي زرعت في الموسم الخريفي السابق وغيرها .
• لف الفسائل المزروعة حديثاً بالليف والسعف او اكياس الجوت المسامية لحمايتها من الرياح الحارة والسموم وانخفاض درجات الحرارة في الشتاء .
• البدء بأجراء عملية التلقيح للنخيل في نهاية الشهر خاصة للاصناف المبكرة مع ضرورة خلط حبوب اللقاح مع مبيد السفن 10% لمكافحة الاصابة بالحميرة .
• بدء التحري عن كثافة الاصابة بحشرة الدوباس
نيسان
أبريل • الاستمرار بقلع الفسائل الفاشلة للموسم الخريفي وزراعة فسائل سليمة وحديثة بدلا منها وسقيها مباشرة .
• الاستمرار بزراعة فسائل النخيل للاصناف التجارية المرغوبة في المشاتل لانتاج امهات النخيل .
• الاستمرار بزراعة فسائل بين الاشجار القائمة بهدف اخلاف القديمة منها وسقيها مباشرة بعد الزراعة .
• الاستمرار باجراء عملية التلقيح للنخيل لمختلف الاصناف مع ضرورة خلط حبوب اللقاح مع مبيد سفن 10% لمكافحة الاصابة بالحميرة .
• مكافحة حفارات النخيل عند ملاحظة وجود حفر في قواعد الكرب وفي قمة النخلة الناتجة عن الحشرات حيث تتغذى على الانسجة الداخلية للنخلة مسببة موتها .
• الاستمرار باجراء التحري عن كثافة الاصابة بحشرة الدوباس وتحديد نسبة فقس البيوض لغرض تحديد الموعد الملائم للمكافحة .
مايس
مايو
الاستمرار بسقي بساتين النخيل القديمة والبساتين الحديثة .

• مكافحة حشرتي الحميرة والدوباس باستخدام وسائل المكافحة الارضية والجوية بالمبيدات الموصى بها .
حزيران
يونيو • البدء بتركيس النخيل وذلك بتنظيم العذوق وسحبها من بين السعف وتوزيعها علية اي وضع كل عذق فوق كل سعفة لغرض تسهيل عملية الجني .
• اجراء عملية خف العذوق على النخلة وذلك بقطع العذوق الزائدة والعذوق المصابة وكذلك التي فيها نسبة عقد قليلة . وتجري هذة العملية سوية مع البتركيس وتعد عملية الخف من العمليات المهمة التي تؤدي الى التوازن بين غلة النخلة ومقدرتها على الانتاج كذلك فأن عملية الخف تزيد في حجم الثمرة وتحسن نوعيتها والتبكير في نضجها ويفضل ابقاء 8-10 عذوق في كل نخلة .
• مكافحة حلم الغبار على النخيل باستخدام احد المبيدات الموصى بها
تموز
يوليو • البدء بجني التمور للاصناف المبكرة في دور البسر والرطب خاصة في المنطقة الجنوبية في اواخر الشهر .
• الاستمرار بسقي الفسائل حديثة الزراعة للمحافظة على ديمومة نموها ويفضل السقي الليلي للبساتين التي تعتمد الري السطحي التقليدي او الري بالتنقيط ان وجد
آب
أغسطس • المباشرة بجني التمور للاصناف المبكرة في دور الخلال والرطب
• اجراء عملية تنظيف الفسائل النامية حول امهاتها من السعف اليابس والضعيف لتهويتها وتوجية نموها .
• الاستمرار بعمليات العزق والتعشيب للبساتين والمشاتل
• الاستمرار بالري الليلي ويفضل استخدام الري بالتنقيط لترشيد الاستهلاك
• الاستمرار بالتسميد الكيمياوي كما في شهري حزيران وتمور كل اسبوعين مرة في منظومات الري بالتنقيط
ايلول
سبتمبر • الاستمرار بجني التمور ( خلال ورطب )
• زراعة مشاتل النخيل للموسم الخريفي لبساتين الامهات والمشاتل مع ملاحظة ان تتم الزراعة بوجود الماء والاستمرار بالسقي والترقيع.
• لف الفسائل الحديثة الزراعة بالليف او الاغلاف او الحلفا او القصب او الاكياس المسامية لحمايتها من الرياح اللافحة (السموم ) او انخفاض درجات الحرارة شتاءً
• التسميد مع منظومة الري 15 غم/ شتلة يوريا +10غم / شتلة كبريتات اسبوعيا
تشرين الاول
أكتوبر • جني التمور في المرحلة النهائية (التمر) والانتهاء منه لمعظم الاصناف
• الاستمرار بالتسميد مع منظومة الري بالتنقيط كما في شهر ايلول
تشرين الثاني
نوفمبر • مكافحة مرض خياس طلع النخيل الرشة الاولى ( ويرش المبيد في قلب النخلة وقمتها ، المبيد الفطري المستخدم كاربندازيم 50% 1-2مل /لتر )
• لا تضاف الاسمدة الكيمياوية
كانون الاول
(ديسمبر)
• المباشرة بتكريب النخيل وازالة السعف اليابس وتنظيف قمة النخلة المثمرة من اطراف السعف القديمة والعذوق اليابسة واغلفة الطلع القديم (العراجين )
• الاستمرار بعمليات الخدمة من العزق والتعشيب والحراثة
• ادامة منظومات الري وكذلك تنظيف المساقي الفرعية والسواقي الداخلية للبستان
• لا تضاف الاسمدة الكيمياوية

الاحتياجات المائية الشهرية للنخيل (ري بالتنقيط)
الشهر
التبخير (ملم)
الاحتياجات الفعلية لتر/ثا/هكتار
التوقيت اليومي للري

كانون الثاني
1.5
0.3
ساعة ونصف باليوم

شباط
2.5
0.5
2 ساعة باليوم

آذار
3.5
0.7
3 ساعات باليوم

نيسان
5.5
1.1
4.30 ساعة/ يوم

أيار
8
1.6
6.30 ساعة/يوم

حزيران
10
2
8.30 ساعة/يوم

تموز
10
2
8.30 ساعة/ يوم

آب
9
1.8
7.30 ساعة/يوم

أيلول
6
1.2
5 ساعة/يوم

تشرين أول
4
0.8
3.3 ساعة/يوم

تشرين ثاني
2
0.4
1.3 ساعة/يوم

كانون أول
1.5
0.3
1.3 ساعة/يوم

الرعاية الفنية لأشجار النخيل:



تنقسم العمليات المطلوبة لزراعة وخدمة النخيل إلى قسمين رئيسيين :

أ- عمليات حقلية أساسية:

وهذه تجري على الأرض المزروعة بالنخيل وتشمل التعشيب والحراثة والري والتسميد ومقاومة الآفات.

وسوف نركز هنا على عملية التسميد نظراً لأهميتها :

يعتبر النخيل من أشجار الفاكهة التي تظهر عليها نتائج التسميد عاجلاً خاصة إذا كانت مهملة وفي تربة خصبة ولهذا فإن النخيل في التربة الفقيرة يتطلب التسميد لتحسين إنتاجه كماً ونوعاً:

1- التسميد العضوي:

للمواد العضوية أهمية كبرى في التسميد خاصة في تحسين الصفات الفيزيائية للتربة وعليه فهي تساعد على زيادة كفاءة احتفاظ التربة بالماء بالإضافة لما تحتويه من العناصر الهامة في التغذية التي تزيد في إنتاج النخلة وتحسين صفات ثمارها ويسمد النخيل بالأسمدة العضوية كل 3-4 سنوات وذلك بعمل حفرة حول كل شجرة يتراوح قطرها بين 3-3.5 م ويراعى في تعميقها عدم قطع جذور النخلة وأفضل ميعاد للتسميد هو الخريف والشتاء والكمية تتعلق بنوعية التربة والماء وعمر النخلة.

2- التسميد الكيماوي:
الأسمدة الآزوتية أو النتروجينية: لتتحقق استفادة النخيل من الأسمدة النتروجينية المضافة من الضروري أن تصل العناصر السمادية إلى العمق (40-80) سم وهو العمق الأكثر تأثيراً في إمداد النخيل بالغذاء وأكثر المركبات النتروجينية استخداماً في تسميد النخيل سلفات الأمونيا ونترات الأمونيا إذ يمكن استخدام اليوريا، وإذا أضيفت الأمونيا على سطح التربة تكون معرضة للفقد بالتطاير نظراً لقاعدية التربة في معظم المناطق الصحراوية التي يوجد فيها النخيل ويزداد الفقد بتعرض سطح التربة للجفاف في وقت لاحق لإضافة السماد إلا أن الفقد بالغسيل أكثر أهمية من الفقد بالتطاير حتى في الأراضي القاعدية حيث أن صور النتروجين من يوريا و أمونيا سرعان ما تتحول في التربة إلى نترات بعد عدة أسابيع من إضافة السماد.
ولما كانت النترات سهلة الحركة فهي تفقد بسهولة في مياه الصرف ويصل معدل الفقد العالمي من النترات بالغسيل إلى 50-60% من السماد المضاف لذلك كان لابد من تنظيم الري للاستفادة القصوى من السماد الآزوتي المضاف.
قد دلت الدراسات أن إضافة الأسمدة النتروجينية أدى إلى زيادة مؤكدة إحصائياً في نمو سعف النخيل وفي حجم الثمار ووزنها كذلك في متوسط محصول النخلة وبالتالي يزيد في عدد الطلع وفي الخوص، أما بالنسبة لنوعية الثمار فقد تتحسن بزيادة كمية النتروجين المضافة وتبلغ أقصاها عند المعاملة (1 كغ/نخلة/عام) على دفعتين متساويتين في آذار وأيار (حسب الدراسة التي أجريت بمقدار نصف كغ في العام للنخلة الصغيرة قبل وصولها إلى مرحلة الإثمار ومن السنة الأولى للحمل وحتى السنة الثامنة يجب أن تزداد كمية الآزوت تدريجياً إلى أن تبلغ (2-3 كغ) للنخلة وتثبت على هذه الكمية باقي حياة النخلة.
• الأسمدة الفوسفورية: إن معظم الأراضي في المناطق الجافة التي يتوزع فيها النخيل تتصف غالباً بارتفاع نسبة الجير والقاعدة وجميع هذه الأراضي غني بمادة الفوسفور ومن الضروري إعطاء كمية صغيرة من سماد الفوسفور لتجنب نقص هذه المادة في مزارع النخيل.


التسميد البوتاسي : يتطلب النخيل كميات كبيرة من البوتاسيوم إلا أنه تبين أن الأراضي القاحلة تحتوي على نسب عالية من هذه المادة وفي بعض الأحيان تأتي كذلك مياه الري بكمية مرتفعة من البوتاسيوم وقد بينت الكثير من التجارب أنه ليس هناك مفعول واضح لاستعمال السماد البوتاسي على النخيل.


المعادن الثانوية : ليس هناك معطيات حتى الآن من الأبحاث التي تمت عن احتياجات النخيل لهذه العناصر وليس هناك أي بينة تثبت افتقار النخيل لهذه العناصر الثانوية وقد يرجع هذا للكمية الضئيلة التي يتطلبها النخيل من هذه المواد وإلى عمق الهيكل الجذري الذي يمكن أن يمتص هذه العناصر من أعماق الأرض وأن استعمال الموارد السمادية العضوية قد يأتي بكميات لابأس بها من هذه المعادن.
مواعيد التسميد: يظهر أن أحسن فصل للتسميد العضوي يكون فصل الشتاء في كانون أول وكانون ثاني أما الأسمدة الكيماوية فتعطى في الربيع أو الخريف ويستحسن استعمالها في الربيع قبل شهر الإزهار وتوضع الأسمدة تحت خمائل النخيل وتخلط بالتربة.

بعض المعاملات السمادية في النخيل: يصعب في هذا الباب إعطاء معاملة واحدة ينصح العمل بها في كل الحالات. ففي كاليفورنيا ينصح باستعمال حوالي 50 كغ من السماد الحيواني للنخلة الواحدة مع إضافة 2.25 غ سلفات الأمونيوم و 2.25 كغ سوبر فوسفات و 3.3 كغ سلفات البوتاسيوم.

أما في شمال أفريقيا فيعتبر لوسو أن أحسن معاملة بالنسبة للنخلة الواحدة هي 0.6كغ آزوت و 0.1 كغ فوسفور و 0.4 كغ بوتاس .

وينصح البعض الآخر استعمال سماد كامل يكون تركيزه ( 10 K – 10 P – 20N ) وذلك بنسبة 6 كغ لكل نخلة مع إضافة 50 كغ سماد.

وينصح بعض البحاثة بإضافة سعف النخيل والعذوق بعد تقطيعها في التربة وذلك رغم النسبة الضئيلة بالنتروجين فيها والتي لاتزيد عن 5% إلا أنها تأتي بكمية كبيرة من المواد العضوية.

وفي دراسة قام بها فريق من الخبراء للمقارنة بين نترات الأمونيا والسماد العضوي البقري على نخيل دقلة نور بعمر 15 سنة تبين معهم فارق يساوي 10% في إنتاج النخيل المسمد بنترات الأمونيا أعلى من إنتاج النخيل المعامل بالسماد الحيواني
عمليات فنية تجري على رأس النخلة:
وتشمل التلقيح والتقليم وخف الثمار والتقويس (التذليل) والتكميم، وهو مايسمى غالباً بالرعاية الفنية للنخيل ، وإنجاز العمليات الحقلية قد لاتتطلب عمالة متدربة بقدر ما تتطلبه العمليات الفنية التي تجري لرأس النخلة والتي تتطلب عمالة متخصصة قادة على صعود النخلة ولديها الخبرة في إجراء العملية المطلوبة (وهذا هو الموضوع الذي سنتعرض له).
والعمليات الفنية لخدمة النخلة تتم على مراحل مما يتطلب الصعود إلى النخلة عدة مرات لإجراء العمليات المطلوبة، فعملية التلقيح مثلاً تتطلب صعود العامل قمة النخلة ثلاث مرات على الأقل للحصول على نسبة كافية من الثمار العاقدة. وإذا نظرنا الجدول التالي نجد أن العمليات الفنية لرأس النخلة تستمر طول العام تقريباً.

العملية
شهور العام الميلادي

1
2
3
4
5
6
7
8
9
10
11
12

التلقيح(التأبير)
--
--
--

التقليم(التكريب)
--
--
--
--
--
--
--
--
--

خف الثمار
--
--
--
--

التقويس(التذليل)
--
--
--

التكميم
--
--
--


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
جدول شهري لصيانة النخيل
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
رسالة مصرية ثقافية :: علم الزراعة والإنتاج الزراعي :: تنسيق حدائق وشبكات ري-
انتقل الى: