رسالة مصرية ثقافية
مرحبا بك أخي الزائر نشكر زيارتك ونتمني انضمامك للمنتدي
زيارتك تسر إدارة المنتدي ومشاركتكك تسعدنا وتساهم معنا بارتفاع الثقافة العامة
بعض المنتديات الفرعية والموضوعات
لا يمكنك الإطلاع عليها إلا بعد التسجيل كعضو في المنتدي

رسالة مصرية ثقافية

ثقافية - علمية - دينية - تربوية
 
الرئيسيةرسالة مصريةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 منشطات طبيعية للنبات

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Eng. Ahmedzoubaa
Admin
avatar

عدد المساهمات : 1216
تاريخ التسجيل : 28/08/2010
العمر : 43

مُساهمةموضوع: منشطات طبيعية للنبات   الأربعاء 3 نوفمبر 2010 - 8:49



خميرة البيرة ...لها عدد كبير من الفوائد ، وتتوقف طريقة استخدامها على الغرض المراد منها كما يلي
1- تستخدم الخميرة على محصول الطماطم في عمر 15 يوم من عملية الشتل وذلك لما لها من تأثير قوي على سرعة نمو الجذور وتحضر بالطريقة التالية :
يتم تخمير 1 قالب خميرة بيرة لمدة 4-6 ساعات في 10 لتر ماء ثم يخفف المحلول الى 150 - 200 لتر ماء ثم يرش على النباتات في الصباح الباكر .
يمكن إضافة عدة أشياء أخرى على الخميرة لكي تكون الرشة أكثر فاعلية ألا وهي
* 250 سم أحامض أمينية
* 2 قرص جيبريللين
* 250 جم 20/20/20 + عناصر صغرى
* 250 سم مادة ناشرة ومبلله
بهذا تكون الرشة متكاملة بإذن الله .
2- تستخدم الخميرة على محصول الطماطم في مرحلة نمو الثمرة وزيادتها في الحجم ( عندما يكون حجم ثمرة الطماطم كحبة الزيتون أو أكبر قليلاً ) . والغرض هو تكبير حجم الثمار وسرعة نموها ، وتستخدم بالطريقة التالية :
يتم تخمير 5 قوالب خميرة بيرة ( القالب 400 جرام ) في برميل التسميد لمدة 6 ساعات ثم يتم إضافة 5 لتر هيويك أسيد + 5 كجم بوتاسيوم ( ويفضل ما هو في صورة نترات البوتاسيوم ) ثم يتم حقن الكمية السابقة مع مياه الري ، وهي تكفي لمساحة 1 هكتار ( 2.5 فدان ) . ولكن يجب أن يكون ري النباتات قبل هذا الحقن رية جيدة حتى لا يؤدي ذلك الى حدوث انفجار في خلايا الثمار ، ويراعى بعد هذا الحقن أن يتم رش النباتات بالكالسيوم المخلبي ، ثم حقن جرعة من الكالسيوم منفردة الى الحقل .

3- تضاف الخميرة الى بساتين الخوخ وهي مثمرة ( حجم الثمرة مقارب لحجم الليمونه أو يزيد قليلاً ) حيث تكون الثمار في هذا العمر في مرحلة كبر حجم الخلايا في الحجم ، ويتم إضافتها كالتالي :
يتم تخمير7 قوالب خميرة بيرة في برميل التمسيد على كمية مياه حوالي 20 لتر ويتم تخميرهم لمدة 6 ساعات أيضاً ، يضاف معهم 6 كجم 20/20/20 + 5 لتر هيوميك اسيد ثم يتم حقنهم الى الحقل بصورة بطيئة والكمية السابقة تكفي لمساحة 1 هكتار ( 2.5 فدان ) ، ويراعى جيدا بعد هذا الحقن أن يتم الرش بالكالسيوم منفرداً على جميع أجزاء الشجرة ( وخصوصاً الثمار ) ثم حقن الجرعة المقررة من الكالسيوم بعد عدة أيام من الحقن بالخميرة .

نلاحظ أن كل ماسبق من استخدامات الخميرة تنحصر في زيادة سرعة انقسام الخلايا وزيادة معدل نمو الثمار وزيادة حجمها .
سؤال : هل للخمير دور في زيادة معدل نضج الثمار ؟؟
الإجابة : نعم
وعلى سبيل المثال .... في محصول الطماطم
تتم المعملة بالخميرة في طور بداية تلوين الثمار وتتم كما يلي :
2 قالب خميرة بيرة يتم تفتيتهم في 5 لتر ماء ثم يضاف إليهم 5 كجم عسل أسود ( مولاس ) ثم يتم وضعهم في جركن مغلق بإحكام سعته 20 لتر ثم يتم تخمير الخلطة السابقة لمدة 10 - 12 ساعات ، ويراعى تفقد الجركن كل فترة حتى لا ينفجر من قوة ضغط الهواء الداخلي الناتج من التخمر . وبعد ذلك يتم تخفيف الكمية السابقة على 300 لتر ماء ثم يتم رشها على كامل النبات .
وهناك طريقة أخرى
4 قالب خميرة بيرة يتم تفتيتهم في 20 لتر ماء ثم يضاف إليهم 10 كجم عسل أسود ( مولاس) ثم يتم وضعهم في برميل التسميد لمدة 12 - 24 ساعة ويراعة أن يغلق بإحكام حتى تعمل البكتيريا ألا هوائية على تخمير الخلطة السابقة ، ثم يتم تزويد البرميل كلية ً بالماء ثم يحقن ببطئ الى الحقل ، والجرعة السابقة تكفي لمساحة 1 هكتار ( 2.5 فدان)
ولكن هذه المعاملة بالخميرة مع العسل الأسود لها مخاطرها حيث تعمل الخلطة السابقة على زيادة معدل النضج بصورة كبيرة قد تخرج عن السيطرة مما يؤدي الى تلف الثمار على الأشجار أو على النباتات إذا لم تجمع بصورة سريعة جدا بمجرد نضجها .

وتستخدم الخميرة بشكل عام في محاصيل كثيرة جدا سواءً خضر أو فاكهة ، فهي تستخدم في تنشيط النمو الجذري في مراحل الحداثة في محاصيل الخضر مثل :
الطماطم - البصل - الفلفل - الباذنجان البطيخ- الشمام - الكانتالوب - الخيار - الكوسة
وتعطي نتائج طيبة أيضاً في المحاصيل الورقية مثل :
الملوخية - والشبت - البقدونس - الجرجير -
وقد تمت تجربتها هذا العام على محصول القمح في مرحلة مبكرة من النمو ( عمر 30 يوم ) وأعطى نتائج جيدة .
ويستخدم كذلك على أشجار الفاكهة لزيادة سرعة نمو الثمار كما في
الموز - البرتقال بأنواعه - الخوخ - التفاح - المشمش ( أحياناً ) - الكمثرى .

ويستخدم أيضاً على بعض محاصيل الخضر مخلوطاً بالعسل الأسود لزيادة سرعة النضج كما في :
البطيخ - الطماطم - الشمام - الكنتالوب

طبيعة عمل الخميرة البيرة

أولا ًما هي الناتج من تحلل الخميرة في الماء ؟
عند ترك الخميرة في الماء فإنها تتحلل الى عدد كبير من الفيتامينات والأحماض الامينية،ولكن ما هو أهم منهم جميعاً هو هرمون السيتوكينين ، والذي يعول عليه تنشيط الجذور ، وزيادة معدل النمو الخضري في الأعمار الأولى من عمر النبات ، فقد ذكر الدكتور محمد حامد إدريس في مؤلفه( موسوعة فسيولوجيا النبات )(الملف موجود كامل علي الموقع ممكن تحميله) عن دور السيتوكينين في نمو الخضري نصاً ما يلي :

(( اما عن دور السيتوكينين فلم يثبت ان له دور فى استطالة الخلايا لكن ينحسر دورة فى التشجيع على الانقسام الخلوى من خلال تنشيطة لعمليات الامتصاص والانتقال للعناصر المعدنية وعصارة الأوعية الناقلة خاصة اللحائية وزيادة معدل إنتاج الأحماض النووية وتكوين البروتينات خاصة تكوينه لأنزيمات اختزال النترات مما يوفر المواد التى تحتاجها الخلية للانقسام وتكوين البروتوبلازم الجديد الذى يكفى للخليتين البنويتين ))
أما عن دوره في النقسام الخلوي فقد ذكر نصاً ما يلي :
(( السيتوكينين Cytokinesis : يؤثر السيتوكينين على الانقسام الخلوي بالثمرة خاصة خطوة (تضاعف DNA ) وأدت المعاملة به أيضاً إلى زيادة حجم حبات العنب اللابذرى إلى ثلاث أضعاف الحجم العادي عندما عوملت الثمار بتركيز 100-500 جزء فى المليون , وتأخرت سرعة نضج ثمار المشمش بعد معاملتها بالبنزيل ادينين بعد جمعها عند اكتمال النمو (BA بتركيز 100 جزء فى المليون ))
ومما سبق ينكشف الإبهام عن طبيعة عمل الخميرة كمنشط للنمو الخضري والثمري .
أما بالنسبة لإضافة الخميرة مع المولاس

( العسل الأسود ) فهي تعمل على زيادة النضج وذلك لأن البكتريا الاهوائية بمساعدة الخميرة تعمل على تحلل العسل الأسود وينطلق من ناتج التحلل هرمون الأيثلين ، وهو الهرمون المسؤول عن زيادة سرعة النضج نتيجة عمله على زيادة سرعة تنفس الثمار ، وقد ذكر استاذنا الفاضل أ / د . محمد حامد ادريس في موسوعة النبات الفسيولوجية نصا ما يلي :
(( الاثيلين : عرف بهرمون النضج وفى عام 1954 طرح العلماء سؤالاً للبحث هو هل الاثيلين نتيجة لعمليات النضج أو انه سبب لها؟
اثبت Leapold 1964 أن الاثيلين هو المسئول عن ذروة التنفس وانه حتى فى المانجو يخرج اثيلين بكميات كافية فى مرحلة ما قبل الكليميكتريك لتسبب حدوث الكليمكتريك بها , وقد أشار Hansen 1967 أن للاثيلين دورا فى إحداث الحث على النضج الخاص بالنضج ولابد أن تتأهل الثمرة فسيولوجيا لحدوث هذا التأثير قبل أن يتمكن الاثيلين من إحداث الحث وقد وجد أن الاثيلين ينشط إنتاج الجديد من mRNA اللازم لتكوين أنزيمات معينة ضرورية للتفاعلات الخاصة بالنضج وقد اتضح أن إيقاف تمثيل البروتين باستخدام Cycloheximide يحدث منع لإنتاج الاثيلين الطبيعي بالنبات ومن ثم يمنع تقدم الثمرة نحو عقد النضج . وتتشابه العمليات البيوكيميائية الخاصة بنضج الثمار فى نواحي كثيرة بتلك الخاصة بتساقط الأوراق والشيخوخة وربما يفسر لنا تأثير الاثيلين على إنتاج إنزيم IAA Oxidase فى طور اكتمال نمو الثمرة وضرورة انخفاض مستوى الاكسين الطبيعي بالثمرة عند اكتمال نموها)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://resalahmasriyah.mam9.com
 
منشطات طبيعية للنبات
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
رسالة مصرية ثقافية :: علم الزراعة والإنتاج الزراعي :: بساتين ( خضر - محاصيل - فاكهة)-
انتقل الى: